Skip to main content
NewsBanner

مواقع "دبي للثقافة" الثقافية والتراثية تتفوق في "اختيار المسافرين 2024"

- - حصلت على تعليقات وإشادات إيجابية على موقع "تريب أدفايزر" .. مواقع "دبي للثقافة" الثقافية والتراثية تتفوق في "اختيار المسافرين

توج موقع "تريب أدفايزر" العالمي، عدداً من المواقع التراثية والثقافية التابعة لهيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" بجائزة "اختيار المسافرين 2024"، وذلك بعد حصولها على مجموعة كبيرة من الإشادات والتعليقات الإيجابية التي صنفت كل من متحف الشندغة، وحي الفهيدي التاريخي، ومتحف الاتحاد من أهم وأبرز مناطق الجذب السياحي في دبي، ما يؤكد مكانتها البارزة كوجهات مرموقة نابضة بالتجارب الثقافية الإماراتية التي تعكس جهود "دبي للثقافة" الهادفة إلى تعزيز مكانة الإمارة على خريطة السياحة العالمية.

وضمن تقييمات المسافرين، فقد حاز متحف الشندغة، أكبر متحف تراثي في الإمارات، على مجموعة كبيرة من التعليقات الإيجابية التي وصفته بـ "جوهرة دبي الخفية"، وذلك بفضل ما يتضمنه من مقتنيات ومعروضات وقصص منقولة وصور فوتوغرافية قديمة توثق نشأة دبي وثقافتها. ويستعرض المتحف عبر 22 جناحاً موزعة على أكثر من 80 بيتاً تاريخياً، تاريخ دبي والإمارات وتراثها وما حققته من إنجازات نوعية، ويقدمها لزواره من خلال تجارب استثنائية ومسارات ثقافية مميزة تساهم في التعريف بعناصر الثقافة المحلية وإبراز جمالياتها وأصالتها.  

وصنف المسافرين “حي الفهيدي التاريخي" من أفضل وجهات دبي المحفزة على السياحة الثقافية، حيث يوفر لزواره فرصة اكتشاف ومعايشة أنماط الحياة التقليدية التي كانت سائدة في دبي منذ منتصف القرن التاسع عشر وحتى سبعينات القرن الماضي، فضلاً عن ما يتميز به من إمكانيات ومقومات قادرة على استقطاب الشركات الناشئة وأصحاب المواهب لعرض أعمالها فيه، ما يعزز من هوية دبي الفنية والإبداعية المستلهمة من التراث المحلي الأصيل.

وتمكن متحف الاتحاد الاستحواذ على إعجاب المسافرين من مختلف أنحاء العالم، لتفرد فكرته ومقتنياته التي توثق مسيرة الاتحاد، ويروي المتحف عبر أقسامه ومعارضه المختلفة قصة تأسيس دولة الإمارات وازدهارها، كما يقدم لزواره تسلسلاً زمنياً دقيقاً للأحداث التي رافقت فكرة الاتحاد، ويركز على الفترة الزمنية الواقعة بين 1968 حتى 1974، ومن خلال معارضه وبرامجه التعليمية، يسلط المتحف الضوء على جهود الآباء المؤسسين لدولة الإمارات العربية المتحدة، كما يعمل على تعريف زواره بأبرز المحطات الرئيسية التي أدت إلى ولادة الدولة.

وتسعى "دبي للثقافة" إلى تقديم تجارب مثالية للزوار ضمن أصولها التاريخية من خلال تكييف التقنيات الجديدة التي حولت مواقعها الثقافية والتراثية إلى مساحات تفاعلية ومبتكرة، تمكن زوارها من استكشاف تاريخ دبي وإنجازاتها بأساليب متفردة وجديدة، ويأتي استخدام الهيئة لهذه التقنيات في إطار التزاماتها بتحفيز روح الابتكار، وتعزيز معارف الزوار وإثراء تجربتهم السياحية من خلال سلسلة من المبادرات والبرامج المبتكرة الهادفة إلى توطيد علاقة الجمهور بالتراث المحلي.
 

المزيد عن هذه المواضيع

شارك الآن

Most Recent News


default
(طرق دبي) تدشن التشغيل التجريبي لأول عبرة في العالم مصنعة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد
HE Saeed Mohammed Al Tayer Chairman of WGEO
القمة العالمية للاقتصاد الأخضر تعزز جهود دولة الإمارات في العمل المناخي العالمي
default
"دبي للثقافة" تستعرض إمكانيات مواقع دبي الأثرية في باريس

Mobile For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode