Skip to main content

"رمضان في دبي" أكبر شعار بشري وفاءً ليوم زايد للعمل الإنساني

29 مارس, 2024

- نظمته دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي .."رمضان في دبي" أكبر شعار بشري وفاءً ليوم زايد للعمل الإنساني

أكثر من 4000 عامل يمثلون 75 جنسية من الشركات العاملة في دبي يشكلون أكبر شعار بشري يحمل أسم #رمضان_في_دبي خلال إفطار جماعي
أحمد المهيري: "يوم زايد للعمل الإنساني يجسد إرث عظيم في العمل الخيري والإنساني على مستوى الدولة والعالم"


ضمن حملة #رمضان_في_دبي التي أطلقت بتوجيهات من سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الثاني لحاكم دبي رئيس مجلس دبي للإعلام، وبمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني الذي يصادف اليوم (الجمعة) 19 رمضان، نظمت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي أكبر شعار بشري #رمضان_في_دبي تخليداً ووفاءً ليوم زايد في العمل الإنساني، وذلك في منطقة جبل علي، وبالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين،  موانئ دبي العالمية، وشركة we one وجمعية دار البر، وشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة،(دو) وعدد من الجهات، إذ اصطف أكثر من 4000 عامل يمثلون 75 جنسية من الشركات العاملة في دبي، مع جميع الجهات المشاركة لتشكيل أكبر شعار بشري يحمل أسم (رمضان في دبي ) خلال إفطار جماعي جمعهم في دبي.

وبهذه المناسبة أكد سعادة أحمد درويش المهيري، مدير عام دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي:  "أن يوم زايد للعمل الإنساني يجسد إرث عظيم في العمل الخيري والإنساني على مستوى الدولة والعالم، فالعمل الخيري هو أحد أعمدة بنيان الاتحاد، الذي تزداد قوته عاماً بعد عام، وبفضل رؤية الآباء المؤسسين، الذين صاغوا نهجاً، اعتبروا فيه عمل الخير والمساعدات نهج لمسيرة الدولة الحضارية، و هو نهج المغفور له بإذن الله تعالى الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي أسس مدرسة العطاء التي انطلقت من دولة الإمارات إلى العالم حاملة معها قيم الخير والإرادة الثابتة على رعاية الإنسان ودعمه أينما وجِد،  حتى أصبحت دولة الإمارات في مصاف الدول الأكثر مساعدة  للعمل الخيري والإنساني ، لافتاً إلى أن بصمات زايد الخير في العمل الإنساني امتدت للداخل والخارج لتصل إلى كل محتاج في حتى بقاع الأرض".

ووجه سعادته الشكر لجميع الشركاء الاستراتيجيين والجهات المشاركة في إنجاح الحدث وخروجه على الوجه الأمثل.

قصة ملهمة
وقالت لطيفة القمزي، مدير عام مؤسسة "دي بي ورلد" الخيرية بهذه المناسبة: "يمثل إرث الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، قصة مُلهمة لنا وللأجيال القادمة، حيث تتمتع دولة الإمارات بإرث غني في مجالات العمل الخيري، وهذا بدوره عزز قوة رسالتها الإنسانية ورسخ مكانتها دولياً، لتصبح اليوم منارةً حضاريةً متجذرة في مبادئ التسامح والأخوة، ومركزاً عالمياً للعمل الخيري والمساعي الإنسانية المستدامة".

وأضافت: "في مؤسسة "دي بي ورلد" الخيرية، الذراع الخيري لمجموعة موانئ دبي العالمية، يعكس التزامنا بالعمل الخيري إرث الشيخ زايد طيب الله ثراه في تحقيق التنمية المستدامة، حيث نركز جهود المؤسسة على مجالات التعليم والصحة وتوفير الغذاء باعتبارها حجر الزاوية في المساعي الرامية إلى مواجهة التحديات الاجتماعية وتمكين الأفراد والمجتمعات.

ومن جانبه صرح نبيل قائد، نائب الرئيس التنفيذي، الدعم المؤسسي، دي بي ورلد، دول مجلس التعاون الخليجي: "يشرفنا الاحتفال بيوم زايد للعمل الإنساني هذا العام بالتعاون مع دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري. حيث يؤكد هذا اليوم على اثنين من أهم القيم الإنسانية وهي الكرم والرحمة، والتي نفخر في "دي بي ورلد" باعتمادها والالتزام بها في إطار أعمالنا الإنسانية".

وبدوره قال محمد مصبح ضاحي، المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري (بالإنابة) في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري أن يوم زايد للعمل الإنساني هو يوم التلاحم والتكاتف والتعاطف بين الشعوب، وهو يوم العمل الخيري الذي يمثل أسس ثقافة العمل الخيري والإنساني التي انطلقت من دولة الإمارات لكل شعوب العالم.  

وأوضح سعيد محمد فولاذ، رئيس قسم المشاريع المحلية بالدائرة، أن هذا الحدث يؤكد أهمية المجتمع المتسامح، إذ ضم الإفطار الجماعي  لأكثر من  75 جنسية  على مائدة واحدة في لوحة بشرية مبهرة تشكل شعار ( رمضان في دبي)، إضافة إلى مشاركة 100 متطوع من الجهات الحكومية وأفراد المجتمع.

وقال أيوب الملا، المدير التنفيذي للعمليات، "وي ون": " سعداء بأن نجتمع معًا في نادي "وي ون" للكريكيت للاحتفال بيوم زايد للعمل الإنساني، حيث نحتفي بإرث الوالد المؤسس الشيخ زايد طيب الله ثراه، ونعبر عن رد الجميل لمجتمعنا وتكريم التزامه بأعمال الخير".

وعلى هامش الفعالية قدمت بعض الجهات والمؤسسات المشاركة والراعية خدماتها خلال التجمع الكبير من العمال بما فيها دورات وورش عمل تثقيفية في الإسعافات الأولية وغيرها، من قبل مؤسسة دبي للإسعاف، كما أجريت بعض الفحوصات المجانية لأكبر عدد ممكن من العمال من قبل هيئة الصحة في دبي.

وفي الختام وجهت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي الشكر لكل من ساهم في نجاح هذه المبادرة، وكان مثل جميل يحتذى به في زرع قيم التسامح والخير والتعايش في دولتنا الحبيبة..   

شارك الآن

Most Recent News


غرفة دبي للاقتصاد الرقمي تستقطب 9 شركات رقمية متعددة الجنسيات قيمتها السوقية 304 مليارات درهم
هيئة المعرفة: زيادة غير مسبوقة في معدل التحاق الطلبة بمؤسسات التعليم العالي الخاص بدبي بنسبة 12% للعام الأكاديمي الحالي
هيئة الطرق والمواصلات تُطَوِّرُ خدمات 360 في النقل البحري من خلال الربط الإلكتروني بنظام سلطة دبي البحرية

Mobile For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode